كيفية تحليل المنافسين

ما المقصود بـ تحليل المنافسين:

التحليل التنافسي هو أداة مهمة لاقتناص الفُرص الذهبية لأنها تُعد أداة بحث استراتيجية عظيمة ولا تقدر بثمن،

وذلك من خلال تحليل أداء المنافسين واقتناص الفرص الذهبية في السوق .

وهو عملية البحث والتحليل لتحديد منافسيك الحاليين والمرتقبين وتقييم استراتيجياتهم لمعرفة نقاط القوة والضعف لديهم مقارنة بمنتجك أو خدمتك،

غالبًا ما يتضمن التحليل التنافسي تحليل SOWT ليساعدك على تحديد خطة تسويق تنافسية ويمكنك من التعرف على ميزتك التنافسية وتفادي نقاط الضعف والتهديدات وتحويلها لفرص.

أهمية تحليل المنافسين :

يعتقد الكثير من أصحاب المشاريع أن قلة المنافسة تعتبر أفضل لذلك يلجأ إلى البحث عن منتجات وأفكار جديدة ولكن كثرة وحدة المنافسة تعبر عن حجم الطلب

على هذه المنتجات ومدى نجاحها .هذا لا يعني أن الأفكار الجديدة لا تنجح لكن لا بد من معرفة حجم الطلب عليها ومدى تعطش الناس لاقتنائها.

 نجاح السوق يزيد من حدة المنافسة ويصعب المهمة على المنتجات الجديدة المنافسة للدخول لهذا السوق, بالتالي هنا تكمن أهمية تحليل المنافسين:

يعطيك تصور عن الوقت المناسب لدخول السوق.

يعتبر خطوتك الأولى لتحديد الكيفية الاستراتيجية لدخولك السوق  .

يساعدك على معرفة الذي يميزك عن منافسيك أي تحديد الميزة التنافسية والتي تعرف الخاصية التي تميز منتجاتك وعلامتك عن المنافسين .

تحليل المنافسين بشكل مستمر ودوري لمعرفة تطورات السوق والعمل على مواجهة المنافسين وضمان تفوق حملاتك ومنتجاتك .

تحديد نقاط القوة والضعف والتهديدات والفرص-تحليل سوات- لمعرفة قدرة المنافس على مواجهة الأزمات والتفاصيل الأخرى.

تحليل المنافسة يعطيك معيار مهم من خلاله يمكنك قياس نموك.

الاستفادة من عملاء المنافسين وما هي الشكاوى والملاحظات الموجودة عنهم وأخذها كفرصة للتفوق على المنافسين .

  • تحليل  SWOT :

    يعرف أيضًا بـ “مصفوفة السوات”، أو “أداة التحليل الرباعي”:

    هو إطار تحليل يُستخدم لتحليل الشركات المنافسة ومعرفة نقاط القوة والضعف والفرص والتهديدات التي يتعرض لها المنافسين.

    يعتبر تحليل SWOT نموذج لقياس نقاط قوة وضعف المنظمات، بالإضافة إلى فرصها والتهديدات المحتملة التي تواجهها.

    عناصر تحليل  SWOT  الداخلية والخارجية

    كلمة SWOT هي اختصار لأربع كلمات تمثل العناصر الأربع التي تقوم عليها عملية تحليل:

    Strengths = نقاط القوة

    Weaknesses = نقاط الضعف

    Opportunities = الفُرص

    Threats = التهديدات

     

    كيف تتعرف على المنافسين

    أنت بحاجة أولًا إلى معرفة من هم منافسوك، من المحتمل أن يكون لديك قائمة بالفعل، ولكن هل فكرت في كل التفاصيل التي تخصهم؟ لنبدأ معك بالأساس الذي يترتب عليه الخطوات تالية:

    أنواع المنافسين

المُنافسون المُباشرون:

تقدّم هذه الشركات نفس الخدمة أو المنتجات التي تقدّمها أنت في نفس المنطقة الجغرافية، وتستهدف نفس الجمهور وتسد نفس الاحتياجات.

المُنافسون غير المُباشرين:

تقدّم هذه الشركات نفس الخدمات أو المنتجات التي تقدمها أنت في نفس المنطقة الجغرافية، ولكنها تخدم احتياجات أو أغراضًا مختلفة أو تستهدف جمهورًا مغايرًا.

هناك أيضًا نوع ثالث من المُنافسين وهو منافس من الدرجة الثالثة. وهو نوع يبيع مُنتجًا قد يكون مُرتبطًا بشكل ما بمنتجك، لكنه لا ينافسه حقًا ويمكن

إطلاق عليهم اسم المنافسون الثانويون ويمكن تعريفهم بأنهم المنافسين الذين يعملون في نفس مجالك ولكن دون تنافس مباشر لعملك أو لعلامتك التجارية

ولكن من الممكن في أي وقت أن يصبحوا منافسين إما بسبب إطلاق خط منتجات جديد وغيرها من الأسباب.

لا يزال تحديد هذه الأنواع من المنافسين أمرًا هامًا، لأنهم يمكن أن يصبحوا مباشرين أو غير مباشرين في أي وقت، لذلك لا تحتاج إلى إجراء الكثير من البحث عنهم،

ولكن مراقبة أي تغييرات أو تطورات كبيرة حولهم قد يكون مفيدًا.

كيف تصل إلى منافسيك في السوق؟

استخدم موقع google ads – semrush

قم بكتابة الكلمات المفتاحية التي تستهدفها

ستظهر لك قائمة بالكلمات المشابهة، قم بنسخها

ابدأ بالبحث عن تلك الكلمات في محركات البحث مثل جوجل

جهز قائمة بأول 10 نتائج منافسين ستظهر لك، غالبًا هؤلاء هم المنافسين المباشرين لك.

أدوات يمكنها مساعدتك في معرفة منافسيك:

  • أداة kwfinder تعطيك مباشرةً روابط مواقع المنافسين
  • أداة Facebook audience insights تُساعدك على تحديد أهم منافسيك على مواقع التواصل الاجتماعي

طريقة سحرية: قم بالدخول إلى Njlatics لتحديد عدد المنشورات والتفاعل لمنافسيك تجاه عملائهم وحاول أن تكون متواجد بشكل أكثر لعملائك.

خطوات تحليل المنافسين

قم بتقييم منافسيك من خلال وضعهم في مجموعات استراتيجية وفقًا لمدى تنافسهم المباشر للحصول على حصة من السوق.

لكل منافس أو مجموعة استراتيجية، قم بإدراج منتجهم أو خدمتهم، وربحيتها، ونمط النمو، وأهداف وافتراضات التسويق، والاستراتيجيات الحالية والسابقة،

والهيكل التنظيمي والتكلفة، ونقاط القوة والضعف، وحجم المبيعات لأعمال المنافس. باختصار اكتشف إجابات عن الأسئلة  التالية لكل منافس:

ما المنتجات أو الخدمات التي يبيعونها؟

ما هي الحصة السوقية لكل منافس؟

كم ميزانية الإعلانات لديهم؟

ما هي استراتيجياتهم السابقة؟

وما هي استراتيجيتهم الحالية؟

معدل التفاعل على صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي؟

ما نوع الوسائط المستخدمة في تسويق منتجاتهم أو خدماتهم؟

نقاط القوة والضعف لدى كل منافس؟

ما هي التهديدات المُحتملة التي يشكلها منافسوك؟

ما هي الفرص المُحتملة التي يوفرونها لك؟

حدد إستراتيجيات وسائل التواصل الخاصة بهم:

حدد قنوات التواصل التي يستخدمونها بعد ذلك قم بتحليلها ومعرفة الكيفية التي يظهر بها منافسيك بشكل منتظم وكيفية استمراريتهم وكيفية تعاملهم مع كافة العوائق والعقبات التي يواجهونها في وسائل التواصل.

تحليل محتوى المنافسين :

ما يتم تقديمه من محتوى من قبل منافسيك هو عامل مهم يجب تحليله، لأنه من أسباب نجاح المنافسين خاصة في عالم التسويق الرقمي هو جودة المحتوى الذي يقدمونه. لا بد من الأخذ بعين الاعتبار كافة التفاصيل الدقيقة لمحتوى المنافسين

وكيف يقدمون المحتوى وعلى ماذا يعتمدون في مدوناتهم من حيث الأسلوب في اللغة وطول المحتوى ،هل هو  طويل وملئ بالمعلومات ومفصل أم مختصر مفيد فقط ولابد من معرفة حجم التفاعل على هذا المحتوى وحجم أثره.

بالإضافة لذلك التركيز على كافة محتوى المنافسين الموجود في التويتر والانستقرام والسناب وكافة القنوات التي يستخدمونها .

 

بمجرّد حصولك على كل هذه المعلومات، قد يكون الأمر مُربكًا بعض الشيء. لذا عليك فرزها وجعلها ذات قيمة لأعمالك.

للبدء حاول ترتيب المعلومات بطريقة تساعدك على تحسين استراتيجياتك.

ركّز جهودك على الاستفادة من كل معلومة تحصل عليها بطريقة ذكية تساعدك على تحسين أعمالك وتعزيز علامتك التجارية.

لطلب الخدمة والإستفسار يرجى التواصل معنا عبر :

 http://Wa.me/966576392304

إعداد دراسة جدوى بشكل احترافي

شارك هذا المنشور